د.صالح النعامي
باحث في الشأن الإسرائيلي
فيسبوك

حاخام بارز: انقلاب السيسي أهم معجزة حدثت لإسرائيل

حاخام بارز انقلاب السيسي أهم معجزة حدثت لإسرائيل

اعتبر أبرز حاخامات المستوطنين اليهود في الضفة الغربية أن الانقلاب الذي نفذه الجنرال عبد الفتاح السيسي قد مثل بالنسبة لإسرائيل أهم "معجزة" في العقود الأخيرة.

وقال الحاخام الحاخام يوئيل بن نون،الذي يعد أهم مرجعيات التيار الديني الصهيوني إن انقلاب السيسي منع تحول مصر إلى دول عدو،مشدداً على أن استمرار حكم الرئيس محمد مرسي كان يمكن أن يشكل مصدر اسناد خطير لحركة حماس وحركات المقاومة الفلسطينية الأخرى.

وفي مقال نشره موقع صحيفة "ميكور ريشون" اليمينية،أوضح بن نون أنه لولا الانقلاب الذي قاده السيسي لتحولت سيناء إلى ساحة لإطلاق الصواريخ بعيدة المدى على العمق الصهيوني،ولضاعفت حركة حماس من مخزونها من الصواريخ.

وشدد بن نون على أن التعاون الأمني بين إسرائيل ومصر تعاظم في عهد السيسي بشكل غير مسبوق،سيما في أعقاب الحرب الإسرائيلية على غزة.

وشدد بن نون، الذي يقطن مستوطنة "أفرات" المقامة على أراضي فلسطينية مصادرة في محيط بيت لحم، على أن السيسي عرض أن يساعد إسرائيل في التخلص من مشكلة اللاجئين الفلسطينيين واقترح أن يتم توطينهم في شمال سيناء.

وأكد بن نون أن السيسي لعب دوراً بارزاً في حرمان حركة حماس من أية انجازات خلال الحرب الأخيرة،موضحاً أن السيسي كان أقرب لإسرائيل من الأمريكيين.

 وأشاد بن نون بشن الجيش المصري تحت إمرة السيسي حرباً لا هوادة فيها ضد التنظيمات الإسلامية في سيناء ونجاحه في وقف عمليات تهريب السلاح للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة،ناهيك عن قرار القضاء المصري اعتبر حركة حماس حركة إرهابية

وذكر بن نون أن إسرائيل لعبت دوراً حاسماً في اقناع الولايات المتحدة بالتعامل مع نظام السيسي، منوهاً إلى أن نتنياهو شخصياً نجح في اقناع الإدارة الأمريكية في إرساء قواعد للتعاون بين واشنطن والقاهرة.

ووجه بن نون انتقادات واسعة للإدارات الأمريكية السابقة التي اعتقدت أن التحول الديموقراطي في العالم العربي يمكن أن يخدم مصالحها.

رابط المقال: http://www.nrg.co.il/online/1/ART2/680/976.html?hp=1&cat=479&loc=10