موقع الصحافي والباحث :
صالح النعامي
باحث يهودي يرصد الأسباب التي توجب على الغرب الاحتفاظ بنظام الأسد

 في مقال نشره في صحيفة " إسرائيل اليوم " الإسرائيلية، يرصد البرفسور دانيل بايس، رئيس منتدى الشرق الأوسط، وأحد كبار الباحثين اليهود الأمريكيين الأسباب التي توجب على الغرب وإسرائيل الحفاظ على نظام الأسد واستمرار بقائه، وهذه أهم النقاط التي وردت في المقال:

1 يقول بايس أن نظام الأسد علماني وغير أيدلوجي و" مانع " للفوضى، وسقوطه يعني حلول جماعات متطرفة محله تهدد استقرار المنطقة...يتبع

2- يؤكد بايس أن بقاء الصراع في سوريا مفتوحاً مفيد للغرب لأنه سيضعف القوى السنية والشيعية، في الوقت ذاته يكرس الصدع بين إيران والعرب

2 يضيف بايس: " من سيحل محل الأسد لن يتردد في استخدام الأسلحة الكيماوية ضد إسرائيل، لذا يجب عدم تسليح " المتمردين " والامتناع عن تدشين مناطق حظر طيران

3 يضيف بايس : المتمردون هم إسلاميون أكثر تطرفاً من الأسد، وهم سيشكلون إضافة للإرهاب السني " البربري "...يتبع

3 يدعي بايس أن سقوط الأسد لن يوقف اراقة الدماء لأن السنة سيرتكبون عمليات انتقام واسعة ضد العلويين

4- يرى بايس أن على الغرب أن يتدخل فقط من أجل السيطرة على مخزون السلاح الكيماوي الضخم فقط لمنع وصوله للاسلاميين.

هذا رابط المقال: http://www.israelhayom.co.il/site/newsletter_opinion.php?id=9434&hp=1&newsletter=23.08.2012

 

مقالات باللغة الإنجليزية
تويتر