موقع الصحافي والباحث :
صالح النعامي
سفير إسرائيل في واشنطن عندما يستعطف أوباما بعدم السماح بسقوط نظام الأسد

زلمان شوفال، السفير الإسرائيلي الأسبق في واشنطن يطالب أوباما بعدم السماح بسقوط نظام الأسد، ويقول أن الغرب وإسرائيل هم الخاسر الأكبر لغياب الأسد عن سوريا. وفي مقال نشره اليوم الإثنين في صحيفة " إسرائيل اليوم "، يحذر شوفال من أن الغرب سيخيب ظنه في الجماعات التي ستخلف الأسد في الحكم، كما خاب ظنهم في الذين خلفوا القذافي في حكم ليبيا. ويقول شوفال في مقاله، الذي جاء بعنوان " سقوط الطغاة...هل كان مفيداً "، أنه تبين بشكل لا يقبل التأويل أن القذافي كان صادقاً عندما قال أنه هو الذي كان يمنع " الإسلاميين المتطرفين " من ضرب أوروبا، بدليل أنه بسقوط القذافي تحولت ليبيا إلى ساحة انطلاق للجماعات الإسلامية؛ مشيراً إلى أن الجماعات التي اختطفت الأجانب في الجزائر مؤخراً قدمت من ليبيا، ويجزم شوفال أن ما حدث في ليبيا سيحدث " أفظع " منه في سوريا.

رابط مقال شوفال:

http://www.israelhayom.co.il/site/newsletter_opinion.php?id=10636&hp=1&newsletter=04.02.2013
مقالات باللغة الإنجليزية
تويتر