موقع الصحافي والباحث :
صالح النعامي
"بروتوكلات حكماء صهيون" وثيقة مزيفة تخدم الصهيونية
أصدم كثيراً عندما اكتشف أن "باحث" ما ينطلق من افتراض أن ما يعرف بـ "بروتوكلات حكماء صهيون"، تمثل أحد مصادر التفكير اليهودي... مصدر الصدمة تكمن في أن جميع الأكاديميات ومؤسسات البحث المحترمة باتت تعي أن هذه "البروتوكلات" مجرد نص مزيف مفبرك. وعلى الرغم من أن باحثين مهمين، على رأسهم المحقق الموسوعي الضخم عبد الوهاب المسيري، يجمعون على أن الصهيونية تحديداً استفادت من هذه "البروتوكلات" المفبركة لأنها أضفت صدقية على أسطورة "الذكاء والتميز اليهودي...وغيرها من أساطير"، وفي الوقت ذاته مكنت الصهاينة من اتهام كل من يشير إلى هذه البروتوكلات على أساس أنه "لاسامي". أنصح بقراءة دراسة المسيري: "البروتوكلات واليهودية والصهيونية"....وارحموا عقولنا
مقالات باللغة الإنجليزية
تويتر