موقع الصحافي والباحث :
صالح النعامي
جنرال إسرائيلي يصف لغة جسد الملك حسين في أخطر لقاء له مع غولدا مائير

للذين يستهجنون بأن يوشي ملك الأردن بتركيا ويحرض عليها أمريكا نشير إلى ما ذكره الجنرال أهارون لبران، القائد البارز في الاستخبارات الإسرائيلية خلال حرب 73 أنه شخصيا حضر اللقاء الذي جمع الملك حسين بغولدا مائير عشية الحرب عندما قدم حسين لإسرائيل خلسة لكي يقدم معلومات حول نية مصر وسوريا شن الحرب على إسرائيل. ويضيف لبران أن الملك حرص على تصميم لغة جسده بحيث يظهر مدى إشفاقه وحرصه على أمن إسرائيل وألا تتعرض للمباغتة من قبل العرب....ويضيف لبران أن المفاجأة أن غولدا المغرورة استخفت بالملك حسين وتحذيراته ولم تقدرها.

رابط مقال لبران: http://www.israelhayom.co.il/article/115527

 

مقالات باللغة الإنجليزية
تويتر