موقع الصحافي والباحث :
صالح النعامي
حاخامات يحرضون: قتال العرب من تقوى القلوب ودليل ورع

الحاخام شلومو أفنير الذي تتلمذ على يديه المئات من الضباط  الصهاينة:  قد تكون الحرب مأساة للفرد، إلا أنها حياة للأمة

الحاخام يهودا أميتال، من كبار مرجعيات اليهودية: الاستعداد لشن الحروب يعتمد على ما نتمتع به "تقوى وورع وطهر وخوض الحروب "ينقي اليهود من الخطايا ...فالحرب تولد الحرب عملية التطهير والتصفية والتنقية وتنظف مواطني إسرائيل من الذنوب

الحاخام شمارياهو أرئيلي، مدير مدرسة دينية عسكرية: حرب 67 تحول ميتافيزيقي والغزوات الإسرائيلية بشكل عام حولت الأرض من قوة الشيطان إلى المجال الإلهي.

الحاخام يهودا ميديا، الذي أدار عدداً من المدارس الدينية العسكرية: الحرب تحررنا من القوة الغامضة التي تجسد الشر والتلوث والفساد الأخلاقي، وتؤذن بالسيادة المطلقة على المادية

الحاخام دوف ليئور، من قادة المستوطنين في الضفة: أن التخلي عن خيار شن الحروب والتوقيع على معاهدات السلام مع العرب، من مؤشرات ضعف الإيمان

الحاخام اليعزر ملميد: التلمود لا يمنح أية فرصة لإبداء الشفقة على العدو وكل من يبدي رحمة تجاه "العدو"  يناقض تعاليم الشريعة

مقالات باللغة الإنجليزية
تويتر